كيفية تربية الدواجن التسمين

كيفية تربية الدواجن التسمين، الدجاج اللاحم أو التسمين هو أي دجاجة تُربى خصيصًا لإنتاج لحم الدجاج المطلوب بشكل كبير في جميع أنحاء العالم، ويصل معظم دجاج التسمين التجاري إلى وزن الذبح بين 4 و 7 أسابيع من العمر، على الرغم من أن سلالات النمو البطيئة تصل إلى وزن الذبح في حوالي 14 أسبوعًا من العمر، ومن خلال هذا المقال سوف نوضح لك كيفية تربية دواجن التسمين والأساسيات التي يجب الحصول عليها من أجل التسمين السليم للدواجن.

كيفية تربية الدواجن التسمين
كيفية تربية الدواجن التسمين

كيفية تربية الدواجن التسمين؟

تتكون حياة الدجاج المعدة لإنتاج اللحوم من مرحلتين مختلفتين، يتم الفقس أولاً في مفرخة وتنتقل الدواجن إلى مزرعة بعمر يوم واحد فقط، وتبقى هناك حتى تصبح مناسبة تماماً، على عكس الدجاج البياض الذي يتم الاحتفاظ به لإنتاج البيض الذي يعيش لمدة عام، تعيش دواجن التسمين عدة أسابيع فقط قبل ذبحها، و التي عادة ما تكون من 5 إلى 7 أسابيع، تتميز دواجن التسمين بمعدلات نمو سريعة للغاية، ومعدل تحويل تغذية مرتفع ومستويات نشاط منخفضة أيضًا، يتم تربيتها حتى الوصول إلى وزن ذبح تقريبي يبلغ حوالي 2 كجم في 35 إلى 49 يومًا فقط.

تغذية دجاج التسمين

لدى دواجن اللحم نظام غذائي خاص عالي البروتين، و الذي يتم إدارته عادة من خلال نظام تغذية أوتوماتيكي، ويتم دمج هذا مع ظروف الإضاءة الاصطناعية لتحفيز الطعام والنمو، و بالتالي الوصول إلى وزن الجسم المطلوب، كلما زاد عمر الدجاجة زاد احتياجها من الطاقة وقل احتياجها من البروتين.

واحدة من أكثر المشاكل شيوعًا لدجاج التسمين هي برامج التغذية السيئة أو غير الكافية التي يمكن أن تؤدي إلى نقص الفيتامينات والمعادن للطيور، حيث تعتبر الفيتامينات والمعادن مكونات مهمة جدًا في النظام الغذائي للدجاج، ومن المحتمل أن تحدث أوجه قصور ما لم يتم تغذيتها بحصة غذائية، تتطلب الدواجن والدجاج اللاحم جميع الفيتامينات المعروفة باستثناء C، بالإضافة إلى المعادن الهامة أيضاً.

اقرأ أيضًا: 8 خلطات جبارة لـ تسمين الدواجن في المنزل

تحصينات الدواجن البيضاء

يعد أهم أساس من أساسيات كيفية تربية الدواجن التسمين هو التعرف على التحصينات الخاصة بالدجاج اللاحم، حيث يصل الدجاج الأبيض إلى وزن الذبح خلال عدة أسابيع، وهذا الأمر لا يترك الكثير من الوقت لنمو الجهاز المناعي الناضج، لذلك من الضروري جدًا أن يتم تحصين دجاج التسمين ضد أمراض مختلفة بعضها من الأمراض المعدية مثل السالمونيلا، و التي يمكن أيضًا أن ينتقل عن طريق البيضة، ويجب تحصين الدجاج اللاحم وفقًا لمكان التكاثر، لذلك ينصح دائمًا بدراسة الأمراض الموجودة في المناطق التي يمكن أن تؤثر على قطعان. 

اللقاحات الرئيسية

  • النيو كاسيل.
  • Infectious bronchitis (IB)
  • التهاب السرة (جمبورو)
  • أنفلونزا الطيور.
  • المارك.

مواصفات مزرعة دواجن التسمين

الطريقة الصحيحة لتربية دواجن التسمين هي التخطيط الجيد لبناء بيت التسمين، حيث يجب عليك أولاً

  • تحديد موقع به صرف جيد وتدفق هواء طبيعي كاف، ويجب أن يتم توجيه السقيفة على محور من الشرق إلى الغرب لتقليل كمية ضوء الشمس المباشر على الجدران الجانبية خلال أكثر ساعات النهار حرارة، والهدف الرئيسي هو تقليل التقلبات الحرارية التي تحدث في غضون 24 ساعة، مع العناية الخاصة ليلاً.
  • التحكم الجيد في درجة الحرارة يعزز التحسينات في تحويل الأعلاف وفي معدل نمو الطيور.
  • يجب أن يكون لمواد السقف سطح عاكس من الخارج لتقليل توصيل حرارة الشمس، بالإضافة إلى ذلك يجب عزل السقف.
  • يجب أن تحتوي أنظمة التدفئة على سعة كبيرة من السعرات الحرارية وفقًا للمناخ الإقليمي.
  • يجب تصميم أنظمة التهوية لتوفير الأكسجين الكافي وللحفاظ على ظروف درجة الحرارة المثلى للطيور.
  • يجب توجيه الإضاءة لتوفير توزيع ضوء موحد على مستوى الأرضية.

اقرأ أيضًا: طريقة عمل علف الدواجن فى المنزل ومكونات علف الدواجن

كثافة الطيور داخل المزرعة

تعد كثافة القطعان المناسبة التي تضمن مساحة كافية لتنمية الدواجن ضرورية لنجاح إنتاج دجاج التسمين، بالإضافة إلى ظروف الأداء والهامش الاقتصادي، تؤثر كثافة الدواجن الصحيحة بشكل مباشر على رفاهية الطائر، من أجل تقييم كثافة القطيع بطريقة دقيقة، يجب مراعاة عدة عوامل مثل المناخ ونوع المنزل ووزن الطيور.

ستؤدي الأخطاء في تحديد كثافة الدواجن الصحيحة إلى مشاكل الصحة وانتشار الأمراض ومعدلات وفاة عالية، ومن أجل التعرف على كيفية تربية الدواجن التسمين يجب أولا أن نوفر لهم الظروف البيئية المناسبة مثل الكثافة المناسبة داخل المزرعة.

اقرأ أيضًا:

أضف تعليق